الانتاج الحربى 2020 نستهدف تصنيع ونشر استخدام المركبات الكهربائيه

أعلن وزير الدولة للإنتاج الحربي، الدكتور محمد سعيد، أن الوزارة تستعد لتنفيذ استراتيجية تقوم على تصنيع ونشر استخدام المركبات الكهربائية في مصر وذلك في عام 2020، وذلك من أجل تعميق الانتاج المحلى وصنع المركبات الكهربائية بشكل أفضل.

بحيث تمتلك مصر كافة المقومات التكنولوجية التي تساعد في تصنيع نحو 65 % من المركبات الكهربائية في عام 2030، وذلك لتصبح مصر مركز إقليمي للمركبات الكهربائية على مستوى العالم وذلك بالتعاون مع دولة الصين الرائدة في صناعة المركبات الكهربائية عالميا.


أوضح الدكتور محمد سعيد، في حفل إطلاق مشروع توطين صناعة الأتوبيسات الكهربائية في البلاد، عن وصول أول نموذج للمركبات الكهربائية التي تم تصنيعها بالتعاون بين مصنع إنتاج وإصلاح المدرعات، وشركة فوتون الصينية، والتي تستعد من أجل إطلاق المجمع الصناعي الخاص بالمركبات الكهربائية المقرر أن يكون بقطاع التدريب الخاص بوزارة الإنتاج الحربي في مدينة السلام.


وأكد وزير الإنتاج الحربي أن الدولة تسعى بكل جهدها في الاستفادة من إطلاق مشروع المجمع الصناعي وذلك لتسهيل عملية تصنيع السيارات والحافلات الكهربائية التي يمكن ركوبها للأفراد، بالإضافة إلى الشواحن الكهربائية وذلك بمصنع 200 الحربي،

هذا المكان يعد مركز لتصنيع المركبات الكهربائية، مضيفا على أن المجمع الصناعي يساعد في خلق العديد من فرص العمل للشباب مع زيادة الاستثمارات بمختلف القطاعات الصناعة المسؤولة للمركبات الكهربائية التي تجعل لمصر مكانة على خريطة الاستثمار

العالمي.
وأشار الوزير إلى أنه تم توقيع عدد من الاتفاقيات مع الشركات الصينية المتخصصة في تصنيع المركبات الكهربائية من أجل تصنيع عربات الركوب الكهربائية سواء الأجرة والملاكي، مع توقيع مذكرة لإنشاء مصنع خاص بإنتاج محطات شحن السيارات الكهربائية، بالإضافة إلى الاستعداد لتصنيع الحافلات الكهربائية سواء النقل أو السياحية.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *