خبير قانونيا “الأشغال الشاقة المؤبدة” عقوبة كمسرى قطار الإسكندرية

شهدت مواقع التواصل الاجتماعي ومختلف وسائل الإعلام حالة من الجدل والانتشار الواسع حول واقعة القبض على الكمسرى المشرف على قطار “الإسكندرية -الأقصر” والذي قام بفتح باب إحدى عربات القطار واجبار شابين على القفز منه أثناء سير القطار،

لعدم دفعها ثمن التذكرة، مما نتج عنه مصرع أحد الشباب وإصابة أحدهم بإصابات خطيرة أدت إلى بتر قدمه، مما ساد حالة من الذعر والغضب لدى المواطنين على مواقع التواصل الاجتماعي التي طالبت بضرورة توقيع أقصى العقوبة على الكمسرى المتهم بالواقعة.


في ذات الوقت قال الخبير القانوني، أيمن محفوظ، أن الكمسرى هو المتهم الرئيسي في الحادث والمتسبب في الواقع، نظرا لما قام به من إجبار الشباب على القفز، فهو سوف يحاكم بالمادة رقم 238 في القانون والتي تنص على أنه المتسبب في موت شخص أخر سواء نتيجة إهماله في أداء العمل أو رعونته وعدم احترازه واهتمامه بتطبيق القرارات والقوانين التي تحكم العمل والتعامل مع المواطنين.


وأوضح الخبير القانوني أن الكمسرى يعد القاتل نتيجة وجود احتمالات تحقيق أركان القتل وذلك لأنه هو من أجبر الشابين على القفز من القطار وهو يسير مما يحمله مسؤولية مقتل أحدهم وإصابة الآخر، والذي يمثل القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد والذي حدد له القانون عقوبة الأشغال الشاقة المؤبدة.


وعلى جانب أخر جاء البيان الصادر عن هيئة السكة الحديد إن القطار 934 مكيف ” الاسكندرية-الأقصر” عن مصرع شابين عقب مطالبة رئيس القطار الشابين بدفع قيمة الأجرة إلا أنهم رفضوا الدفع واستغلوا تهدئة القطار لسرعته بقرب دخوله محطة دفرة بمدينة طنطا، مع وجود عطل في نظام الإشارة الخاص بالمحطة فقاموا بالقفز مما أدى إلى مصرع أحدهم وإصابة الأخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *