صرحت صحيفه إسرائيلية عن ظاهرة خطير جدا فى الجيش الاسرائيلي

نشرت صحيفة عبرية الامس بأن لدي الجيش الاسرائيلي ارتفاعا فى معدلات الاعفاء من التجنيد الاجبارى فى الجيش ما بين الشبان لأسباب نفسية.

وقالت الصحيفة الاسرائيلية أن ثلث المتقدمين فى الجيش سوف يتم الاعفاء عنهم من الخدمات العسكرية الاجباري فى الفترة الحالية بسبب نفسية بعض المجندين. وان هناك مايقدر 32 % من نسبة الشبان التى تم ترشحهم التجنيد للخدمة فى عام 2020 سوف يتم الاعفاء عنهم.

وقالت الصحيفه العبرية بأن نسبة المتقدمة فى التجنيد فى الجيش تمثل ظاهرة مقلقة وان على القائد البحث عن حلول حلول ناجعة لتفاديها فى الايام المقبلة وهيا ظاهرة نادرة جدا. وان عدد العجز لدي المتقدمين للتجنيد وصل الى 44 % من جانب الاناث التى تم ترشيحهم هذا العام فى الجيش الاسرائيلي.

وصرحت الصحيفة ان القائد القسم القوى البشرية فى الجيش جنرال موتى الموز لقد ارسل القبول فترة تصل اسبوعين خلال ارسال رسالة الى بعض الضباط التى تعمل فى الصحة النفسية فى الجيش الاسرائيلي.

ولقد طلب من خدمة الاعفاء تخفيف منح الاعفاء لأسباب نفسية مسرح على قوله قسم القوى البشرية فى الجيش بأن عدد ارتفاع معدلات الحصول على بعض الشبان على الاعفاء من التجنيد الاجبارى يأتى أسباب تدنى اقبالهم على اداء الخدمات العسكرية. ولقد صرح بعض كبار رجال الجيش الاسرائيلي ان هذه الظاهرة خطيرة جدا وعلى المسؤولين حل الازمة.

ومن المعروف فى الجيش الاسرائيلي ان عدد الجنود الناشطين للخدمة وعدد الاحتياط هو عدد قليل بالنسبة للدول المجاورة حتى يصل عدد الجنود الناشطين فى الخدمة الى 170 الف جندى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *